+1 240-705-8566
Info@SudanOnline.Net

القراءة من أجل التفوق

القراءة من أجل التفوق
المصدر: جريدة الرياض تم النشر في: مارس 15, 2019 مشاهدة: 7

القراءة من أجل التفوق

[unable to retrieve full-text content]

الفقر من أسوأ أمراض المجتمع، فهو البؤس ومصدر أمراض المجتمع وعدم استقراره، ولا وسيلة لمحاربته إلا بإتاحة التعليم المميز لأبناء الأسر الفقيرة حتى يواصلوا تعليمهم ثم يلتحقوا بتخصصات ذات مردود مادي مجدٍ يخرجهم وأسرهم من الفقر والحاجة..

في دترويت ولد الطفل الأسود بنيامين كارسون في بيئة فقيرة وعاش مع والدته في فقر مدقع، إلى درجة أن الأم كانت تعمل ساعات طويلة لتأمين حياة متواضعة لابنها، ولم تعتمد على ما توفره الحكومة من رعاية اجتماعية، يقول عنها ابنها كارسون في سيرته الذاتية: لقد كانت تعمل كثيراً، وبعض الأحيان لا أراها طوال الأسبوع حيث تغادر المنزل في الصباح الباكر ولا تعود إلا منتصف الليل، متنقلة من عمل لآخر، لقد كانت مصرة على عدم الاعتماد على الرعاية الاجتماعية.

وفي ظل غيابها المستمر عن البيت وكفاحها من أجل صغيرها فلم تتمكن من متابعة تحصيله الدراسي، وصدمت حين علمت أن ابنها هو الأسوأ والأغبى في صفه الدراسي، وقد لاحظت من خلال عملها في بيوت الأغنياء أن أولادهم يقضون ساعات ما بعد المدرسة وهم يقرؤون الكتب برغبة ونهم شديدين، بينما ابنها يضيع وقته في اللعب ومشاهدة البرامج التلفزيونية، لذا قررت الأم أن تخطط لأمر معين، كانت تدرك في أعماقها أنه سيُحدث تغييراً في حياة ابنها الصغير.

حين عادت إلى المنزل أخبرت ابنها "بن" بقرارها: قالت له وكما ورد في مذكراته: "سوف تبدأ بمطالعة الكتب بمعدل كتابين أسبوعياً" ويضيف: كانت والدتي شديدة وحازمة في قرارها رغم معارضتي لذلك في بداية الأمر، ولكن أمام إصرارها وخوفي من أن تحرمني من اللعب ومشاهدة التلفاز رضخت لقرارها.

صار "بن" يستعير كتابين في الأسبوع من المكتبة العامة ويكتب عنهما ملخصاً لوالدته التي أخبرته أنها ستراجع ما يكتبه بدقة على الرغم من أنها لم تحصل إلا على الصف الثالث الابتدائي، يقول "بن": بعد أن طبقت قرار والدتي عشقت القراءة حتى إنني صرت أمضي معظم وقتي في القراءة إلى درجة أن والدتي أصبحت تزجرني لوضع الكتاب جانباً وتناول الطعام.

مع القراءة تغيرت أحوال "بن" وأصبح الأول في فصله ومع التفوق حصل على منحة لدخول الجامعة وحقق حلمه بالتسجيل بكلية الطب وتميز فيها وفي سنّ (33) عاماً أصبح رئيس قسم جراحة أعصاب الأطفال في مستشفى "جون هوبكنز"، وبرع في عمله وحصل على عدة ترقيات وقد ألف أكثر من (90) مؤلفاً طبياً. ومنح الكثير من الأوسمة والتقدير، وتعرف عليه الشعب من خلال عرض فيلم تلفزيوني "يدان موهوبتان، قصة بن كارسون" حول حياته وإنجازاته الاستثنائية.

أم مكافحة غير متعلمة أدركت أثناء عملها في بيوت الأغنياء أن القراءة هي سرّ تفوق أبنائهم فنقلت التجربة إلى صغيرها، والجميل هو إصرارها على تنفيذ الفكرة بحزم ومتابعة، فكم نقرأ عن التجارب الناجحة، نمر عليها مرور الكرام دون محاولة تطبيقها والاستفادة منها، وليست القراءة سوى مثال على ذلك فمن منا لا يعرف أهمية القراءة أو الرياضة ومع هذا لا نهتم بهما.

المدارس الناجحة تجعل قراءة الكتب من أهم أولوياتها ومكتبة المدرسة من أهم مرافقها، في إحدى المدارس التي زرتها في أميركا وجدت أنهم يعيرون كل طالب كتاباً في الأسبوع يقرؤه ويلخص أهم ما به من أفكار ثم يناقشها مع والديه ثم في الفصل أمام المعلمة ومع زملائه.

الفقر من أسوأ أمراض المجتمع، فهو البؤس ومصدر أمراض المجتمع وعدم استقراره، ولا وسيلة لمحاربته إلا بإتاحة التعليم المميز لأبناء الأسر الفقيرة حتى يواصلوا تعليمهم ثم يلتحقوا بتخصصات ذات مردود مادي مجدٍ يخرجهم وأسرهم من الفقر والحاجة.

الهوة بين السكان تتسع فالفقراء يزدادون فقراً والأغنياء يزدادون غنى، ليس في العالم العربي وحده ولكن على مستوى العالم، فأبناء الأغنياء يحصلون على تعليم وتأهيل أفضل وبذلك يحصلون على أفضل الوظائف وهو ما يعني ضرورة الاهتمام بالمدارس الحكومية وجعل قراءة الكتب فيها إلزامية لتضاهي المدارس الأهلية والعالمية ولتخرج للوطن كفاءات مميزة من كل طبقات المجتمع لتحقيق العدالة في الفرص والتخصصات والوظائف ذات المردود المادي الجيد.

هذا الأسبوع حل معرض الكتاب ضيفاً على العاصمة وهي فرصة لأخذ الأولاد إلى المعرض، وإلى قسم الأطفال بشكل خاص لشراء ما يناسبهم من الكتب ليؤسسوا مكتباتهم الصغيرة داخل البيوت، ثم يطلب منهم قراءتها وإعطاء ملخص لما تحويه، فلا شيء كالمتابعة والتشجيع والإصرار على زرع هذه العادة الجميلة والتي أخرجت هذا الصبي من الفقر والضياع إلى عالم النجاح والتفوق. القراءة من أهم أسباب النجاح ونافذة نطل منها على تجارب الآخرين ونتاج عقولهم.

  About

سودان اونلاين , عبارة عن محرك بحث اخباري فقط ولا يتحمل المسؤولية عن إي محتوى منشور.

نقوم بنشر اخر الاخبار السياسية العاجلة المباشرة.. اقتصادية وفنية لحظة بلحظة من جميع المواقع كل دقيقة خبر جديد.

  Follow Us
خريطة الموقع
عرض خريطة الموقع
  Contact Us
 Sudan Online Network

U.S.A

Tel : +1 (240) - 705 8566
Mail : Info@SudanOnline.Net
Business Hours : 24/7